أخبار العملات الرقميةالاخبار

قرار صادم من بايدن للعملات الرقمية

© Reuters

Investing.com – في مطلع العام الجاري اختار الرئيس الأمريكي جو بايدن غاري جينسلر لتولي إدارة هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية أكبر هيئة للأوراق المالية في العالم، وهو ما أثار حفيظة البعض حينها بشأن العملات الرقمية.

واليوم يبدو أن بايدن والإدارة الأمريكية تضع عقبة جديدة في مواجهة العملات الرقمية بعد هذا الترشيح المثير للجدل لرئاسة الوكالة التنظيمية للبنك الفيدرالي.

عملة رقمية واعدة ترتفع بجنون

تناهض العملات الرقمية

أثار الترشيح المقترح لأستاذة القانون، سولي أوماروفا، لرئاسة الوكالة التنظيمية للبنك الفيدرالي، دهشة الأوساط السياسية والمالية حيث يُنظر إليها على نطاق واسع على أنها مناهضة للعملات الرقمية ومناهضة للبنوك الكبرى.

ماسك يسخر، وخسائر خرافية

وقال عضو مجلس الشيوخ عن ولاية تكساس تيد كروز وهو من بين عدد من السياسيين والمصرفيين الذين يعارضون ترشيح سولي أوماروفا، أنها قد تقود العملات الرقمية إلى دوامة النسيان.

وأصبح السناتور الجمهوري عن ولاية تكساس، تيد كروز، أحدث حليف للعملات الرقمية يتكلم بصراحة، مدعيا أن قراراتها، إذا تم ترشيحها، يمكن أن تغير مستقبل الصناعة.

أكبر بورصة للعملات الرقمية بالعالم تستهدف العرب

وقال كروز عبر تغريدة “ليست Saule Omarova، التي اختارها بايدن لقيادة OCC، تهديدًا لاقتصادنا التقليدي فحسب، بل إنها تريد أيضًا وضع تنظيم العملات الرقمية في طي النسيان.

وأضاف كروز عبر تغريدة أخرى: ” العملات الرقمية تواجه لوائح حكومية تحدد المستقبل، يجب إيقاف هذا الترشيح “.

يسارية متطرفة

كما يعارض عدد من البنوك الكبرى والجمعيات المصرفية الترشيح مع جمعية المصرفيين الأمريكية لمناقشة ما إذا كانت ستعارض القرار علنًا.

قال روب نيكولز، رئيس ABA ومديرها التنفيذي: “لدينا مخاوف جدية بشأن أفكارها لإعادة هيكلة النظام المصرفي في البلاد بشكل أساسي”.

عاجل: ماسك عن العملات الرقمية “ابتعدوا عنها”

كما تحدثت بات تومي، وهي عضوة في الحزب الجمهوري في اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ، عن معارضة الترشيح الأسبوع الماضي مشيرة إلى أن لديها “تحفظات جادة” بالنظر إلى “أفكارها اليسارية المتطرفة”.

وقالت ربيكا ريني، الرئيسة والمديرة التنفيذية لمصرفي المجتمع المستقل في أمريكا، إن سولي أوماروفا “ستحل محل الخدمات المصرفية المجتمعية المحلية وتحد من النمو الاقتصادي في المجتمعات المحلية” .

وتشرف OCC على عمالقة البنوك الأمريكية مثل Goldman Sachs وJPMorgan وCiti Group وستشمل أيضًا جوانب صناعة التشفير.

سولي أوماروفا، التي قالت سابقًا إنها تريد “إنهاء الخدمات المصرفية كما نعرفها”، من المتوقع أن تفرض قواعد أكثر صرامة، حيث زعمت أن صعود العملات الرقمية “يفيد بشكل أساسي النظام المالي المختل الذي لدينا بالفعل”.

وتشارك سولي أوماروفا وجهات النظر مع المشرعين المناهضين للعملات الرقمية مثل السناتور إليزابيث وارين في أن الأصول الرقمية تهدد بزعزعة استقرار الاقتصاد .

حيث صرحت وارين بأن الترشيح كان “خبرًا رائعًا”، وتطلعت إلى تشديد اللوائح.

رجل وامرأة يعصفان بالأسواق

السوق الآن

وترتفع البتكوين طفيفا خلال تلك اللحظات أعلى مستويات الـ42.2 ألف دولار بزيادة 1.5%

بينما ترتفع إيثريوم1% عند مستويات 2.936 ألف دولار، فيما ترتفع كاردانو طفيفا في حدود 0.3% عند مستويات 2.13.دولار.

وفي المقابل ترتفع بينانس كوين بقوة بحوالي 9% عند مستويات 367 دولار، بينما ترتفع سولانا في حدود 4% عند مستويات 139 دولار.

وترتفع الريبل طفيفا في حدود0.2% عند مستويات 0.9265 دولار، بينما ترتفع بولكا دوت 2.3% عند مستويات 28.1 دولار.

5 عملات رقمية تتألق وسط موجة كاسحة من التراجعات

المقال لا يعبر عن توصية أو ترشيح، بل مجرد رصد لتقلبات السوق، حيث ينطوي التداول في العملات الرقمية على مخاطر عالية بما في ذلك مخاطر فقدان بعض أو كل مبلغ الاستثمار، علما بأنها لا تخضع بالكامل للهيئات والأسواق المالية.

المصدر : sa.investing

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى